المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جـــارتنا العزيـزة


Yahya2663
04-20-2009, 10:03 PM
كنت أرى جارتنا وضحى وهذا إسمها , كانت تـتـردد علينا كثيراً وكانت لديها بنت
في سن الرابعة عشر بس ماكانت تجي معها وجارتنا هذي كانت عليها حبـه وكانت طيزها
مليانه بشكل مو طبيعي وأعتقد أن طيزها ماتغطيه عباه ولا تمسكه تـنـوره مليانه
من الجنبين وأنا من النوع اللي مايصدق يشوف حرمه إلا وزبي يقوم تـقول مهو شايف
خير مايفوت شي حتى لو لقطه وحده لابسه جنز في القناه الثانيه أقوم أجلخ عليها
وكنت أتعمد أطالع داخل لما تكون جارتنا وضحى موجوده بالبيت وخصوصاً إذا بغت
تطلع عشان أشوف طيزها وأروح أجلخ عليها وكنت أتخيل نفسي أنزل العباه وأدفن وجهي
بكسها وأحرك راسي ولساني يكون فيها وأشبع تخيلات وأحلام ورديـه ولما كثرت
نظراتي وحركاتي ومراقباتي لها أعتقد وأتوقع أنها إنتبهت لي وأنتبهت لنظراتي
لطيزها وفي يوم نادتني الوالده في الصاله وكانت جارتنا ذي معها وجلست الوالده
تبربر فوق راسي وأنا مادري وش الطبخه لأن وضحى وقتها كانت فاصخه العباه وطالع
صدرها اللي شفت فيه طيز ثانيه وفي هذا اليوم لقيت لي سالفه جديده أجلخ عليها
وفي مره من المرات كان عند جارتنا وضحى عزيمة حريم والوالده بسبب العلاقات
الثنائيه اللي تربطها مع وضحى وبسبب التحالف العسكري القائم بينهم تم تعيـيـني
بمنصب مطراش أودي وأجيب الصحون والاكل حتى الزباله وأنتو بكرامه المهم صرت أمون
أدخل بيتهم وأنا اوصل الطلبات وأدخلها للمطبخ ومكان فيه أحد لأنهم يدرون أني
داخل طالع المهم خلصت شغلي ورحت البيت بعدها بساعه جت الوالده تقولي وديت
البخور قلت لا ماعطيتيني أياه وعطتني البخور ورحت كالعاده مدرعم وداخل المطبخ
وأشوف لك هاك المنظر الشغاله حاطه أصبعها في طيز نور اللي هي بنت وضحى ونور
تقول لها بسرعه ماما هنا كان الباب الخارجي مسكر وأنا أشوفهم من النافذه وبدون
شعور طلعت زبي اللي ماصدق خبر ووقف لين صار أحمر وبديت العب فيه بشكل دائري
وأضغط على راس زبي والشغاله حاطه أصبعها بطيز نور ونور حاطه أصبعها بكس الشغاله
من فوق الملابس وشغالين فرك في بعض وأنا ماتحملت وزبي قذف بدون توقف على الطوف
جلست أراقبهم لحد ماخـلصن وسويت نفسي برئ وطقيت باب المطبخ وقالت لي نور من ورى
الباب بصوت مستحي أدخل دخلت الأغراض وقلت لها تبون شي قالت لا وألقيت عليها
نظره من و تبسمت لها وتبسمت لي قلتلها أبغا أكلمك في موضوع إذا ممكن قالت أوكي
الليله طلعت فرحان لأني لقيت موضوع جديد للتجليخ يوم جت الساعه وحده بالليل
وأدق على بيتهم وترد علي نور ونسولف مع بعض ودخلنا بعدها باللي شفته تسويه مع
الشغاله وقلتلها ترى مع الرجال يطلع أحلى وبديت أشرح لها فلم سكس كنت مشغله لها
حتى حسيت أنفاس البنت راحت وبدت تلعب بكسها وجلخنا مع بعض ليلتها أربع مرات
لحد ماطبت عليها أمها وسكرت السماعه ثاني يوم على طول كلمت وضحى أمي وقالت لها
أنها تبيني عشان عندها شغله بسيطه وتدخلني عندها بالمجلس وتقفل الباب وتقولي
أنا دريت أنك كلمت بنتي أبغاك تعلمني وش صار بالظبط وأنا أوعدك ماعلم أحد بس
ماأبغاك تكلم بنتي مره ثانيه لأنها صغيره لسا وماتفهم شي قلتلها خلاص ماعودها
غصبن عني بس شفتها وماقدرت أمسك نفسي قالت لي وش حسيت فيه بالظبط قربت مني وضحى
وبدا زبي يوقف من اللي اشوفه كانت لابسه فستان وصدرها وطيزها مشدود عليهم
الفستان . وقربت مني لين ماقرب صدرها يلصق في فمي وقالت أشرح لي اللي حسيته
بالظبط قلتلها ماقدر أقول وأنا أناظر بزبي قالت أيه وقف زبك زي كذا قلت إيه
قالت وبعدها قلت مسكته بيدي قالت وريني بالظبط وش سويت وفصختني الشيرت وبديت
أحرك زبي وهي تناظر فيه لين حسيتها إنمحنت ونزلت تمصه وهي تقول زبك كبير أكيد
نيكتك ترد الروح وجلست تمص فيه وتمرره على ديودها لين كبيت مسحته وقالت وش فيه
مانام قلتلها أبي أنيكك في طيزك قالت اوكي بس ماتعلم أحد باللي بينا قلت أوكي
وتفنقس لي وأشوف هالطيز اللي يامى حلمت فيه وأبدا المس فيه وأدخل أصبعي بطيزها
اللي ماطول ولقمته كامل بطيزها وبدت تهز طيزها وأصبعي كامل فيها وهي تقول دخله
ياعمري أبغاك تنيكني طفي هالمحنه اللي فيني أنت مشتاق لطيزي من زمان صح يله
هذي فرصتك دخل زبك واجي مسنتر على خرقها وأدف زبي كامل فيها وأبدا النيك ويدي
على هالطيز الي غطت جسمي كله وبديت انيك رغم كبر زبي الا أنها إستقبلته كامل في
خرقها وضاع بين شظايها قالت طلعه من خرقي ودخله في كسي ألحين نامت على ظهرها
وجيت أنا فوقها صدري يلمس هالديود الكبار وزبي يذوق هالكس المليان وهي تقولي
إذا بتنزل طلع زبك وجيبه على صدري طلعته على طول وحطيته على صدرها وبديت أحركه
وتقرب فمها وتلقمه وتبدا ترضع فيه وأنا خلاص أقولها بأنزل وتضمني بيدها على
مكوتي وترص زبي كامل في فمها يـبدأ يكت المني في فمها وتبلعه من زود المحنه
قمنا بعدها وإتفقنا أني يوميا أنيكها بمثل هالوقت الصباح لأن زوجها مو موجود
وعلى هالحال لحد ماصارت تعبد زبي وتموت في نيكه

رجل الليل
04-20-2009, 11:30 PM
تسلم على القصة
تحياتي

grosagro
04-21-2009, 12:04 AM
anta tahlam!!ha ha ha

layl
04-21-2009, 01:11 AM
3lach