سكس افلام سكس

 

العودة   سكس افلام سكس > شيكابيكا > قصص شيكابيكا

أشترك في خدمة الرسائل المجانية ليصلك علي بريدك مباشرةً أحدث وأفضل الأفلام والصور الجنسية العربية

للأشتراك أكتب بريدك هنا

ثم أضغط أشترك سوف تظهر لك صفحة أكتب الكلمة الخضراء في الصندوق ثم أضغط

Complete Subscription

ثم بعد ذلك سوف نرسل لك رسالة علي بريدك الألكتروني , فأضغط علي الرابط الذي فيها لتأكيد أشتراك

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-04-2009, 01:33 AM
الصورة الرمزية هانى الوحدانى
هانى الوحدانى هانى الوحدانى غير متواجد حالياً
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
الدولة: القاهره
المشاركات: 20
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى هانى الوحدانى إرسال رسالة عبر Skype إلى هانى الوحدانى
Red face اصغر البنات مع اصغر اخواتها

تبدء احداث هذه القصه بين الولد الصغير فى المرحله الابتدائيه وهو اصغر اخواته الاولاد مع اخته التى هى اصغر اخواتها البنات وكانت هى فى سن الخامسه عشر ونشاء الولد واسمه حماده ودا دلع اسمه الحقيقى واخته بطوط وده دلع اسمها نشاء هو وهى واسرتهم المكونه كلهم فى غرفة واحده ولانه كان الصغير كان عند الجميع محبوب جدا وكانت اخته بطوط تحبه وكان وقت المرحله هذه كان حماده يلعب مع الاولاد والبنات لعبة عريس وعروسه وكان واحد من الاولاد يقوم بدور الاب وطفله اخرى تقوم بدور الام وباقى الاولاد يقومون بدور الابناء وكانت اخته بطوط تراقبه وهو يلعب مع الاطفال ويقوم بدور الاب وفى اثناء العبه يذهب الاولاد الى المدرسه وهو يجلس بجانب من تقوم بدور الام ويقول لها جهزى الاكل قبل رجوع اولاد وهذا كل مايفعله فى دور الاب ومن هنا بدائت معه اخته بطوط رحلة المحارم معه وفى يوم بعد رجوعه للمنزل قالت لهم اخته بطوط تعالى اعلمك ازاى تعمل ازاى الاب مع البنت واللى انا اعلمهولك لا تقول لاحد اختى هى اللى قالت لى كده وله اقولك العب معايه انا بس العبه دى ومتلعبهاش مع بنت تانيه وانا كل يوم اجبلك حاجه حلوه اتفاقنا واتفقا معا ان العبه دى تتم بينهم همه بس وقالت له تعالى اوريك ازاى تلعب معايه بليل لمه ننام جنب بعضنا اعلمك ازاى تلعب خلاص وافق حماده وبليل قبل النوم اخذت بطوط حماده لتقوم باستحمامه وهى بتحمى قالت له تعالى نبدء العبه من دلوقتى ياحماده وافق حماده على بدء العبه معها وسالها ازاى تعلمه العبه الجديده وبدائت بطوط مع حماده هكذا كان حماده عاريا امامها وبدائت بطوط تلعب فى حمامة حماده او تلعب فى زبه وبعد قليل بدائت تمص فى زبه وقامت بخلع ملابسها وخلت حماده برضع من بزازها وهى تلعب فى زبه ولمه زبه انتصب قربت حماده بين رجليها وتفرش بزبه فى كسها وهى مسكاه بيديها وبعد خروجهم من الحمام وبعد العشاء نامت بطوط بجوار حماده وهى وخداه فى حضنها وتحت الغضاء اخذت ايد حماده داخل كلوتها وعلمته ازاى يفرق فى كسها واسمر هذا بين بطوط وحماده فى سريه بينهم لان حماده احب العبه دى قوى وكذلك بطوط وتمر الايام يكبر حماده ويدخل تامرحله الاعداديه وبعدها ثانوى او الدبلوم التجارى وتتزوج تخطب بطوط وتذهب هى وحماده للشقه التى تعدها لبيت الزوجيه وتكون اول لقاء بينهم بحريه مطلقه وتدخل بطوط وحماده الشقه وتقول له حماده لاول مره نلعب عريس وعروسه بحريتنا بجد وتقلع كل ملابسها وحماده معها يقلع كل ملابسه واصبح الاتنين لاول مره عرايه قدام بعضهم وبنظران الاتنين فى جسد كل منهمافى راغبه لااستطيع التعبير عنها ويقتربان من بعضهم فى احضان وقبلات وكل منهم يدها تسبح فى الجسد الاخر كيفما تشاء وينظر حماده لبزاز بطوط ويمسك بهم ويفرقهم ويتعسرهم ويمصمص فيهم بشفتيه وبعد من تكيفه منهم تجلس بطوط وتمسك بزبه وتبدء فى افراقه وتقربه من شفايفها وتبدء تمص فى زبه وتقف بطوط وتقول حماده انا عايزاك تحضنى من ظهرى واقتربت من شنتطها التى فوق الكرسى وفعلا جاء حماده وحضنها من الخلف وقعد يقبل فيها ويفرق فى بزازها ولم وفجئه وجد يد بطوط تمسك بزبه وفى يدها كريم وتفركه ووتتمسح فى طيزها وتحاول ان تجعله بنتصب اكثر ودخله فى طيزها وبعد فتره بسيطه بدء يدخل زب حماده فى طيزها لاول مره وينيكها نيك حقيقى واستمر حماده وبطوط هكذا فى شقة الزوجيه التى تعدها بطوط للزواج فيها وبعد فترة جاء يوم زفاف بطوط وكانت الاقدار تحمل لحماده وبطوط انه بنيكها مع زوجها ليلة الدخله والصدفه فعلا اغرب من الخيال ف فى ليله الدخله وبعد نصراف كل المدعوين وانتهاء الفرح ذهبت بطوط وزوجها للشقه ليبدء واجبات لليلة الدخله وفعلا بدائت بينهم المعشره واصبحت بطوط منذ هذه الحظه مدام وزوجه دخلت تاخذ حمام هى وزوجها ورن جرس التليفون فى خبر مزعج لزوجها لمرض امه وطلب منه الذهاب اليها حالا ونزل زوجها وكانت بطوط فى قمة الشهوه للعوده للمارسه مره اخرى وهازوجها راح لامه وهى لوحدها فى المنزل وجاء اخوها حماده فى بالها لكن للاسف لايوجد تليفون فى الشقه ووقتها لم يكون الموبايل ظهر على الساحه والوقت متاخر لا تستطيع النزول للشارع وجلست تفكر ازاى تنده حماده ازاى تجيبه عندها الان وخرجت للبلكونه تفكر فى حماده ومش فى جوزها او الشوق له بل فى حماده وسمعة صفاره حماده من تحت نظرة تحت وجدة حماده يشاور لها زهلت ولم تستطيع تصديق ماتراه وبعد تجميع نفسها شاورة له بصعود وطلع لها وجرت تفتح له الباب وتاخذه فى حضنها وتنهال عليه فى بوسه حار ملتهب وتساله ايه جابه الان فقال لها ان امها وابوها اتصلو عند اهل جوزها للاطمئنان على حماتها وعرف ان جوزها هناك وعلشان كده جالها وبدء بينهم الاحضان والبوس ودخلت به غرفة نومها وكانت المره الاولى التى يباشر فيها الجنس او النيك فى كسها والان ان تعبت من الحصر فى الذاكره والكتابه وفى المره الجايه اكتب ليكم الصدفه التانيه اللى خلت حماده يقيم مع بطوط فى الشقه وبحريه سلام
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-07-2009, 05:47 PM
الصورة الرمزية talibalwashah
talibalwashah talibalwashah غير متواجد حالياً
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: اماراتي اعيش الان في الاولايات الامريكيه
المشاركات: 169
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى talibalwashah إرسال رسالة عبر Skype إلى talibalwashah
افتراضي

مشششكوررررر انت وحماده يابن اليه
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-07-2009, 07:40 PM
الصورة الرمزية dark man
dark man dark man غير متواجد حالياً
عضو سوبر ستار
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
الدولة: الرياض
المشاركات: 566
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى dark man
افتراضي

مشكووووووووووووووووور اخوي على القصة الرائع وتستاهل مني احلا تقييم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-07-2009, 09:07 PM
خالد عبد اللطيف خالد عبد اللطيف غير متواجد حالياً
عضو مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 2
افتراضي

هـــــــايل قصه اكثر من رائعه
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-12-2009, 09:19 AM
aid211 aid211 غير متواجد حالياً
عضو مبتدئ
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 2
افتراضي

هتروح من ربنا فين
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:23 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.1, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. Cool Arab